مرض السكري
الوقاية منه
الطرق العلاجية الحديثة
للسيطرة الشاملة عليه
طبيب الإستشاري الأستاذ عبدالأمير عبدالله الأشبال
دكتوراه بالطب الباطني
اختصاصي قلبية - باطنية
استشاري الغدد الصم والسكري
باحث وخبير بالمرض السكري
كلية طب المستنصرية - بغداد - العراق
العيادة الخاصة: المركز الإستشاري التخصصي العلمي للسكري
بغداد-الحارثية-شارع الكندي-عمارة الكروان
آخر المواضيع
دوام العيادة مساء كل أيام الإسبوع ما عدا يوم الجمعة دوام صباحي ومسائي يوم السبت انتقل المركز الإستشلري العلمي الحقيقي الأول في العراق للسكري- الطبيب الإستشاري الأستاذ عبدالأمير الأشبال الى ىشارع الكندى - عمارة الكروان عنوان العيادة:العراق - بغداد - الحارثية– شارع الكندي–عمارة الكروان-موبايل الحجز :07818308712 عنوان العيادة:العراق -بغداد -الحارثية– شارع الكندي–عمارة الكروان-موبايل الحجز :07818308712 المحاضرة السادسة الجزء الأول والثاني والثالث من محاضرات موسوعة السكري للأشبال الطب اللاتخصصي اللاإنساني التجاري مواصفات الممارسة الطبيبة الإنسانية والعلمية الجيدة مقارنة بعكسها نصائح لمستخدمي المكملات الغذائية (بين الدوافع التجارية الربحية لتسويقها وبين المنافع التي يُروج لها ) تناول مكملات الكالسيوم ومخاطرها على القلب والأوعية الدموية نمط الحياة الصحي كوقاية وعلاج غير دوائي لمرضى السكري النمط 2- المحاضرة السابعة من محاضرات موسوعة السكري – الطبيب الإستشاري الأستاذ عبدالأمير الأشبال النقص النسبي لإفراز الإنسولين كأحد عوامل منشأ السكري النمط 2 - المحاضرة السادسة- الجزء الأول- الطبيب الإستشاري الأستاذ عبدالأمير الأشبال  الخلل في إفراز هرمون الجلوكاكون كأحد اسباب منشأ السكري النمط 2 - المحاضرة السادسة-الجزء الثالث أعراضُ المرض السكري النمط 2 وعلاماتُه ومساره الأعراض الجانبية الخطرة والفعل المشكوك به لأدوية مُثبِّطات الأنزيم بروتين ببتايديز ببتديل الثنائي النشاط الجسمي وأهميته للصحة
لقاح السل (عصية كالميت جُرين) (Vaccine Bacillus Calmette-Guérin [BCG]) لدراسة عكس حالة المرض السكري النمط 1 الى الحالة الطبيعية يثير الجدل بالرغم من البيانات طويلة المدى التي تقترح بأنَّ استعمال لقاح "عصية كالميت جُرين" قد يُغيِّر الهجمة المناعية
لقاح السل (عصية كالميت جُرين) (Vaccine Bacillus Calmette-Guérin [BCG]) لدراسة عكس حالة المرض السكري النمط 1 الى الحالة الطبيعية يثير الجدل بالرغم من البيانات طويلة المدى التي تقترح بأنَّ استعمال لقاح "عصية كالميت جُرين" قد يُغيِّر الهجمة المناعية
المواضيع
أضيف بواسطة alashbal

لقاح السل (عصية كالميت جُرين) (Vaccine Bacillus Calmette-Guérin [BCG])

لدراسة عكس حالة المرض السكري النمط 1 الى الحالة الطبيعية يثير الجدل بالرغم من البيانات طويلة المدى التي تقترح بأنَّ استعمال لقاح "عصية كالميت جُرين" قد يُغيِّر الهجمة المناعية

الطبيب الإستشاري الأستاذ مؤلف موسوعة المرض السكري عبدالأمير عبدالله الأشبال
دكتوراه بالطب الباطني أستاذ وباحث وخبير بالمرض السكري
إختصاصي قلبية - باطنية - غدد صمّ ومرض سكري
العنوان: الحارثية- شارع الكندي- عمارة الكروان , موبايل المكتب : 07818308712

دراسة (المرحلة الثانية) عن إستعمال لقاح عصية كالميت جُرين "بي سي جي" ,المستعمل للتطعيم ضد مرض السل, لعكس حالة المرض السكري النمط 1 الى الحالة الطبيعية

(https://bit.ly/2XD6qHt)

Phase II trial of BCG vaccine to reverse type 1 diabetes launched (https://bit.ly/1Njvc99)

Massachusetts General Hospital. "Phase II trial of BCG vaccine to reverse type 1 diabetes launched." ScienceDaily. ScienceDaily, 7 June 2015. <www.sciencedaily.com/releases/2015/06/150607214244.htm>.

 

 

يستعمل لقاح عصية كالميت جرين (Vaccine Bacillus Calmette-Guérin [BCG])

"بي سي جي" طبياً وبأمان منذ أكثر من 90 سنة وهو يستعمل حالياً وبمصادقة ادارة الاغذية والعقاقير الأمريكية للتطعيم ضد مرض السل (التدرن) ولعلاج سرطان المثانة. ومن المعروف أن هذا اللقاح يرفع مستويات المغير المناعي المسمى عامل نخر الورم (Tumor Necrosis Factor)، حيث أظهرت دراسات سابقة إمكانية القضاء مؤقتا على خلايا الدم البيضاء غير الطبيعية المسؤولة عن المناعة الذاتية المسببة لمرض السكري النمط 1 عند كل من البشر والفئران وأنَّ زيادة مستويات عامل نخر الورم يُحفِّز إنتاج الخلايا ت التنظيمية الواقية (Protective Regulatory T Cells) من تلف خلايا بيتا المصنعة للإنسولين.

بتاريخ 7 تموز 2015 تمَّت الموافقة على اجراء المرحلة الثانية من الدراسة السريرية والتي أمدها خمس سنوات (The Five-year Phase II Clinical Trial) حول اختبار قدرة لقاح عصية كالميت جُرين "بي سي جي" (BCG) على عكس مرض السكري النمط 1 الى الحالة الطبيعية أو تحسين حالته. وستستغرق الدراسة مدة خمس سنوات للتحقق ما إذا كان تكرار التطعيم بهذا اللقاح يمكن أن يُحسِّن سريريا الحالات المتقدمة من مرض السكري النمط 1 عند البالغين ما بين18 - 60 سنة من العمر وبشرط أنْ تقاس لديهم مستويات للإنسولين الذي يُفرز من البنكرياس وحتى لو كانت مستويات واطئة (مستويات واطئة من هرمون أو ببتايد س[C-peptide] ) وهذا يعني أنَّ البنكرياس لا تزال تحتوي على كمية ضئيلة من خلايا بيتا. وكان فريق البحث في الدراسة السريرية المرحلة I (استغرقت 8 سنوات) والتي نشرت في 8 أغسطس 2012 في إحدى المجلات الطبية, قد أثبت لأول مرة إمكانية تحسين الحالات المتقدمة من مرض السكري النمط 1 عند الفئران وبعد ذلك أكمل المرحلة I أيضاً بنجاح ولكن على البشر (Phase I Human Clinical Trial) بإستعمال لقاح عصية كالميت غيران.

بعد مرور ثلاث سنوات على اعطاء لقاح عصية كالميت جُرين مرتين والفاصل بينهما أربعة أسابيع ، أظهر جميع أعضاء مجموعة البالغين المصابين بمرض السكري النمط 1 تحسنا كبيرا في مستويات الهيموجلوبين أ1س إلى مستويات طبيعية تقريبا واستمر التحسُّن لمدة السنوات الخمس التالية .

وتتضمن الدراسة السريرية المرحلة الثانية (Phase II Clinical Trial) والتي بوشر بها في منتصف عام 2015 إستعمال جرعات أكثر تواترا من لقاح عصية كالميت جُرين وعلى مدى فترة زمنية أطول لتحديد إمكانية تكرار التطعيم لتحسين حالة المناعة الذاتية وتحسين المعايير السريرية للسيطرة على سكر الدم عند مرضى السكري النمط 1 (100 مريض من البالغين ممن تتراوح اعمارهم بين 18-60 سنة) من خلال تحفيز نمو خلايا بيتا المتبقية ومنع تلفها.

باشرت مستشفى ماساتشوستس عام 2018 بجمع التمويل لبدء تجربة سريرية على مرضى النمط 1 من الأطفال وأيضا لبدء برنامج موسع يسمح بمزيد من المرضى المؤهلين.

لقد أدى هذا البحث العلمي الأساسي إلى إنشاء برامج للتجارب السريرية باستخدام التطعيم المتكرر لـلقاح عصية كالميت جُرين "بي سي جي" في أمراض المناعة الذاتية البشرية المتنوعة

(مرض السكري النمط 1 ومتلازمة شوغرين)، بما في ذلك برنامج التجارب السريرية للقاح عصية كالميت غيران البشري الذي يجري في مستشفى ماساتشوستس العام.

عند دراسة كيفية عمل لقاح عصية كالميت جُرين لآثاره المفيد ، تعرَّف فريق البحث على آلية لم يسبق لها مثيل عند البشر استجابةً للعلاج مع أي دواء وهو تحوُّل في عملية استقلاب الجلوكوز من الفسفرة المؤكسدة ، وهو المسار الأكثر شيوعا الذي تحوِّل به الخلايا الجلوكوز الى طاقة ، إلى تحلُّل الجلوكوز الهوائي ، وهي عملية تنطوي على استهلاك للجلوكوز أكبر بكثير من قبل الخلايا. ووجد الباحثون أيضا أنَّ لقاح عصية كالميت جُرين "بي سي جي" يمكن أن يُقلل من ارتفاع الجلوكوز في الدم عند الفئران التي كان سبب تطور السكري عندها هو بوسائل أخرى غير هجمة المناعة الذاتية الأمر الذي يزيد من احتمال أن تكون لقاحات "بي سي جي" مفيدة أيضا لمرض السكري النمط 2.

ويمكن ذكر القيود التالية التي تحدد دقة مصداقية نتائج هذه الدراسة:

  1. أجريت الدراسة فقط على عدد صغير جدا من المرضى
  2. لم يحقق المرضى الذين حققوا نتائج إيجابية إلا انخفاضا قليلا في معدلات هيموجلوبين أ1س ، التي لا يمكن تعميمها على جميع المرضى المصابين بمرض السكري النمط 1 ، على الرغم من كون أهميتها كانت بمستوى هامشي من الناحية الإحصائية.
  3. لا تفسر المقالة التباين الطبيعي في مستويات هيموجلوبين أ1س بمرور الوقت ، وهو أمر معروف بحدوثه في هذه الفئة من البشر فهي تميل إلى التحسُّن عند الأشخاص المصابين بمرض السكري النمط 1 مع تقدمهم في العمر ، لا سيما عند خروجهم من سن المراهقة. وعليه فمن غير الواضح معرفة ما هو الدور الذي قد يكون للتاريخ الطبيعي دوره في هذا الصدد ، وهذا يوفر سبب مُحيِّر مهم آخر.

 

المشاهدات 123   تاريخ الإضافة 2019/08/08   آخر تحديث 2019/09/16 - 17:40   رقم المحتوى 5637
أضف تقييم
أخبار مشابهة
تابعنا على
إحصائيات الزوار
اليوم 887 الشهر 18370 الكلي 10171817
الوقت الآن
الإثنين 2019/9/16 توقيت بغداد
تصميم وتطوير