مرض السكري
الوقاية منه
الطرق العلاجية الحديثة
للسيطرة الشاملة عليه
طبيب الإستشاري الأستاذ عبدالأمير عبدالله الأشبال
دكتوراه بالطب الباطني
اختصاصي قلبية - باطنية
استشاري الغدد الصم والسكري
باحث وخبير بالمرض السكري
كلية طب المستنصرية - بغداد - العراق
العيادة الخاصة: المركز الإستشاري التخصصي العلمي للسكري
بغداد-الحارثية-شارع الكندي-عمارة الكروان
آخر المواضيع
المحاضرة السادسة الجزء الأول والثاني والثالث من محاضرات موسوعة السكري للأشبال شروط ومواصفات العمل الطبي في مجال المرض السكري وعلاقة أطباء المؤسسات الأكاديمية والصحية والقطاع الخاص بشركات صناعة الدواء مواصفات الممارسة الطبيبة الإنسانية والعلمية الجيدة مقارنة بعكسها تناول مكملات الكالسيوم ومخاطرها على القلب والأوعية الدموية تناول مكملات الكالسيوم ومخاطرها على القلب والأوعية الدموية: قلق متزايد مرض الكبد الدهني غیر الكحولي (الإنشحام الكبدي) والتهاب الكبد الدهني غیر الكحولي: علاقته مع مرض السكري والمتناظرة الأیضیة وأمراض القلب والأوعیة الدمویة وأهمیة تخفیض الوزن وزیادة النشاط الجسمي نمط الحياة الصحي كوقاية وعلاج غير دوائي لمرضى السكري النمط 2- المحاضرة السابعة من محاضرات موسوعة السكري – الطبيب الإستشاري الأستاذ عبدالأمير الأشبال النقص النسبي لإفراز الإنسولين كأحد عوامل منشأ السكري النمط 2 - المحاضرة السادسة- الجزء الأول- الطبيب الإستشاري الأستاذ عبدالأمير الأشبال  الخلل في إفراز هرمون الجلوكاكون كأحد اسباب منشأ السكري النمط 2 - المحاضرة السادسة-الجزء الثالث مقاومة الإنسولين كأحد عوامل منشأ وتطورالمرض السكري النمط 2 - المحاضرة السادسة الجزء الثاني  - الطبيب الإستشاري الأستاذ عبدالأمير الأشبال أعراضُ المرض السكري النمط 2 وعلاماتُه ومساره البداية البطيئة للمرض السكري النمط الثاني وتَصاعدية شدته وضرورة المعالجة عاجلاً أو آجلاً بالإنسولين الأعراض الجانبية الخطرة والفعل المشكوك به لأدوية مُثبِّطات الأنزيم بروتين ببتايديز ببتديل الثنائي النشاط الجسمي وأهميته للصحة أهم الأفكار أو المُعتقدات الخاطئة التي تؤثر سلباً على السيطرة السكرية عند مرضى السكري وكيفية التعامل معها
تحذير وتنبيه الى كافة الأخوة الزملاء والى عموم المرضى وذويهم. سلامة إستعمال أدوية مثبطات مضخة البروتون (اوميبرازول، ايزوميبرازول (نيكسيوم)، لانسوبرازول (بريفاسيد)، رابيبرازول (أسيفكس)، بانتوبرازول (بروتونيكس)، ديكسلانزوبرازول (ديكسيلانت) وبمختلف الأسماء ا
تحذير وتنبيه الى كافة الأخوة الزملاء والى عموم المرضى وذويهم. سلامة إستعمال أدوية مثبطات مضخة البروتون (اوميبرازول، ايزوميبرازول (نيكسيوم)، لانسوبرازول (بريفاسيد)، رابيبرازول (أسيفكس)، بانتوبرازول (بروتونيكس)، ديكسلانزوبرازول (ديكسيلانت) وبمختلف الأسماء ا
المواضيع
أضيف بواسطة alashbal

تحذير وتنبيه الى كافة الأخوة الزملاء والى عموم المرضى وذويهم. سلامة إستعمال أدوية مثبطات مضخة البروتون (اوميبرازول، ايزوميبرازول (نيكسيوم)، لانسوبرازول (بريفاسيد)، رابيبرازول (أسيفكس)، بانتوبرازول (بروتونيكس)، ديكسلانزوبرازول (ديكسيلانت) وبمختلف الأسماء التجارية الأخرى)

Safety of the long-term use of proton pump inhibitors

تحذير وتنبيه الى كافة الأخوة الزملاء والى عموم المرضى وذويهم.

 
تستعمل بالدرجة الأساسية هذه أدوية مثبطات مضخة البروتون كعلاج أساسيّ لقرح المعدة والإثني عشري وكذلك مرض الإرتداد المعدي المريئي. وقد تحتاج بعض الحالات المعوية إستعمال مثبطات مضخة البروتون لفترة طويلة كما في حالة الأشخاص الذين يعانون من عسر الهضم بسبب مرض الإرتداد المعدي المريئي.
ولكن الذي يجري في التطبيق العملي أنَّها تستعمل بشكل عشوائي وبدون دواعي علمية ولفترات خيالية وطويلة مما يُكلف المريض مبالغ غير مبررة. وقد يرتبط استخدام أدوية مثبطات مضخة البروتون وأيقافها لاحقاً بتفاقم الأعراض المرتبطة بالحموضة أو تبدأ من جديد. إنَّ أدوية مثبطات مضخة البروتون توصف بشكل عشوائي وبكثرة وكعلاج لأعراض مختلفة ومتنوعة والتي يُعتقد , وإنْ لم يثبت صحة ذلك, أنَّ سببها هي حموضة المعدة. وأحد أسباب ذلك هو العدد المنخفض نسبيا من الآثار الضارة التي ظهرت على المدى القصير أو الطويل بعد إستعمال هذه الأدوية. وتشير إحدى الدراسات إلى أن الأعراض التي تبدأ بعد التوقف أستعمال أدوية مثبطات مضخة البروتون هي بسبب إرتداد أو ردّ فعل مباشر لزيادة إفراز حموضة المعدة والتي قد تكون مزعجة كتلك التي كانت سبب البدء بإستعمال هذه الأدوية. وبسبب أعراض الارتداد هذه، قد تكون هناك حاجة للمزيد من استخدام هذه الأدوية أو الإستمرار بإستعمالها. كما هو الحال مع جميع الأدوية فالمفتاح الأساسي لإستخدام أدوية مثبطات مضخة البروتون هو فقط عندما يكون سبب إستخدامها واضحأ ووجوب تقييم الإستمرار بإستعمالها لغرض ضمان إستعمالها بشكل علمي وعقلاني.
أما بالنسبة للآثار السلبية الأكثر شيوعا فهي الإسهال والصداع والغثيان والطفح الجلدي والدوخة. أما الأثار السلبية الخطيرة فهي نادرة وثمة تقارير عن حدوث حالات التهاب الكلية الخلالي والتهاب الكبد واضطرابات في البصر. ويرتبط استخدام مثبطات مضخة البروتون مع تضخم الخلايا الجدارية وزيادة حالات الاورام الغدية الحميدة لقاع المعدة.
إنَّ إستخدام مثبطات مضخة البروتون قد يخفي أعراض سرطان المعدة ويساعد على تقصير البقاء على قيد الحياة
كما بيَّنت الدراسات أنَّ إستخدام مثبطات مضخة البروتون قد ارتبط مع انخفاض فعالية دواء كلوبيدوجريل المانع للتجلط وقد ترافق ذلك بزيادة خطر انسداد الشبكة التاجية بنسبة 40%. لا يوجد إجماع حتى الآن حول كيفية معالجة هذا التأثير.
وفيما يلي تفاصيل أخرى عن المضار والأعراض الجانبية التي يسببها استعمال هذه الأدوية:
 المغنيسيوم
توضح دراسة حديثة وجود خطر موثَّق إحصائيا بنقص المغنيسيوم في الدم لدى المرضى الذين يستخدمون أدوية مثبطات مضخة البروتون. وتشير نتائج هذا التحليل التلوي للدراسات الرصدية إلى أن استخدام أدوية مثبطات مضخة البروتون يرتبط بنقص المغنيسيوم في الدم وقد يؤثر على المعالجة السريرية للمرضى الذين يتناولونها وقد يسبب هذا النقص حوادث قلبية وعائية قد تكون خطرة.
 الحديد
تقلل أدوية مثبطات مضخة البروتون حموضة المعدة عند المرضى الذين يستخدموها لفترة طويلة وبجرعة عالية الأمر الذي يؤدي الى تخفيض إمتصاص الحديد العضوي وغير العضوي في الإثني عشري. ولكن هذا التأثير هو ضئيل ولا يترافق مع زيادة مخاطر نقص الحديد الكامن أو نقص الحديد.
 فيتامين B12
تقلل مثبطات مضخة البروتون حموضة المعدة وهذه الحموضة هي شرط ضروري لتنشيط مولد الببسين إلى البيبسين لغرض تحرير فيتامين ب 12 من الأطعمة الحاوية له. وإستخدام مثبطات مضخة البروتون على المدى القصير قد يقلل بدرجة بسيطة من امتصاص B12 المرتبط مع البروتين في الطعام. ولكن بالنسبة للمرضى كبار السن الذين لديهم بالفعل ضمور المعدة فإنَّ إستخدام مثبطات مضخة البروتون على المدى الطويل قد يقلل عندهم تركيز فيتامين ب 12 في مصل الدم. وقد أظهرت خمس دراسات من أصل ست دراسات أن مثبطات مضخة البروتون تستخدم على المدى الطويل في المرضى غير المسنين لا تقلل من تركيزات مصل فيتامين B12 وبالتالي خزين الجسم من هذا الفيتامين.
 مخاطر ضعف التعظم وهشاشة العظام
السؤال الحقيقي هو ما إذا كان استخدام مثبطات مضخة البروتون يرتبط مع زيادة مخاطر الإصابة بهشاشة العظام / وقلة تكونها والأهم من ذلك مع كسور العظام. ففي دراسات مسيطر عليها لوحظ أنَّ إستخدام مثبطات مضخة البروتون على المدى الطويل يرتبط مع زيادة خطر كسور العظام وهذا الخطر المتزايد يعتمد على مدة الاستخدام لهذه المثبطات وجرعتها.
عدوى مستشفويَّة للالتهاب الرئوي المكتسب
قد تسبب مثبطات مضخة البروتون إلى مضاعفات في الرئة؟ ويرتبط استخدام مثبطات مضخة البروتون مع زيادة البكتيريا الهوائية المعدية ومع إنتاج الأسيتالديهايد من الكحول. وقد يترافق زيادة النمو الجرثومي في المعدة مع دخول الجراثيم الى الرئتين وتكاثرها عند مستخدمي مثبطات مضخة البروتون. هناك عوامل خطر عديدة للإلتهاب الرئوي المرتبط بجرثومة كلوستريديوم ديفيسايل( منها : استخدام المضادات الحيوية، والعمر، والعدوى من المريض المصاب أو موظفي الرعاية الصحية والاكتظاظ وانعدام النظافة والتغذية الأنبوبية حالات كبت مناعة المريض). يجب أن تؤخذ هذه العوامل في الحسبان قبل وصف أدوية مثبطات مضخة البروتون.
 الخرف وفقدان الذاكرة وإستخدام مثبطات مضخة البروتون
بيَّنت الدراسات ترافق إستعمال أدوية مثبطات مضخة البروتون مع زيادة خطر الإصابة بالخرف.
 خطر الموت بين مستخدمي مثبطات مضخة البروتون
تشير النتائج إلى زيادة في خطر الوفاة بين مستخدمي أدوية مثبطات مضخة البروتون. ويزداد الخطر أيضا بين أولئك الذين لا يعانون من مرض في الجهاز الهضمي ومع أولئك الذين يستخدمونها لمدة طويلة. وعليه يصبح إستخدام هذه الأدوية ومدة إستخدامها أن ينحصر على الحالات التي يوصى بإستخدامها ضرورياً من الناحية الطبية.
خطر الإصابة بمرض الكلى المزمن
وفقا لدراسة حديثة رجَّحت نتائجها أن يتطور مرض الكلى المزمن عند الأشخاص الذين يأخذون مثبطات مضخة البروتون حتى لو لم يتعرضوا لأول مرة لإصابة الكلى الحادة.
المشاهدات 30   تاريخ الإضافة 2017/07/10   آخر تحديث 2018/10/15 - 07:07   رقم المحتوى 5023
أضف تقييم
أخبار مشابهة
تابعنا على
إحصائيات الزوار
اليوم 101 الشهر 2446 الكلي 10001003
الوقت الآن
الثلاثاء 2018/10/16 توقيت بغداد
تصميم وتطوير