مرض السكري
الوقاية منه
الطرق العلاجية الحديثة
للسيطرة الشاملة عليه
طبيب الإستشاري الأستاذ عبدالأمير عبدالله الأشبال
دكتوراه بالطب الباطني
اختصاصي قلبية - باطنية
استشاري الغدد الصم والسكري
باحث وخبير بالمرض السكري
كلية طب المستنصرية - بغداد - العراق
العيادة الخاصة: المركز الإستشاري التخصصي العلمي للسكري
بغداد-الحارثية-شارع الكندي-عمارة الكروان
آخر المواضيع
المحاضرة السادسة الجزء الأول والثاني والثالث من محاضرات موسوعة السكري للأشبال شروط ومواصفات العمل الطبي في مجال المرض السكري وعلاقة أطباء المؤسسات الأكاديمية والصحية والقطاع الخاص بشركات صناعة الدواء مواصفات الممارسة الطبيبة الإنسانية والعلمية الجيدة مقارنة بعكسها تناول مكملات الكالسيوم ومخاطرها على القلب والأوعية الدموية تناول مكملات الكالسيوم ومخاطرها على القلب والأوعية الدموية: قلق متزايد مرض الكبد الدهني غیر الكحولي (الإنشحام الكبدي) والتهاب الكبد الدهني غیر الكحولي: علاقته مع مرض السكري والمتناظرة الأیضیة وأمراض القلب والأوعیة الدمویة وأهمیة تخفیض الوزن وزیادة النشاط الجسمي نمط الحياة الصحي كوقاية وعلاج غير دوائي لمرضى السكري النمط 2- المحاضرة السابعة من محاضرات موسوعة السكري – الطبيب الإستشاري الأستاذ عبدالأمير الأشبال النقص النسبي لإفراز الإنسولين كأحد عوامل منشأ السكري النمط 2 - المحاضرة السادسة- الجزء الأول- الطبيب الإستشاري الأستاذ عبدالأمير الأشبال  الخلل في إفراز هرمون الجلوكاكون كأحد اسباب منشأ السكري النمط 2 - المحاضرة السادسة-الجزء الثالث مقاومة الإنسولين كأحد عوامل منشأ وتطورالمرض السكري النمط 2 - المحاضرة السادسة الجزء الثاني  - الطبيب الإستشاري الأستاذ عبدالأمير الأشبال أعراضُ المرض السكري النمط 2 وعلاماتُه ومساره البداية البطيئة للمرض السكري النمط الثاني وتَصاعدية شدته وضرورة المعالجة عاجلاً أو آجلاً بالإنسولين الأعراض الجانبية الخطرة والفعل المشكوك به لأدوية مُثبِّطات الأنزيم بروتين ببتايديز ببتديل الثنائي النشاط الجسمي وأهميته للصحة أهم الأفكار أو المُعتقدات الخاطئة التي تؤثر سلباً على السيطرة السكرية عند مرضى السكري وكيفية التعامل معها
لَّزْقََة الإنسولين الذكية يمكن أنْ تكون بديلة للحقن المؤلمة للسكري Smart Insulin Patch Could Replace Painful Injections for Diabetes
لَّزْقََة الإنسولين الذكية يمكن أنْ تكون بديلة للحقن المؤلمة للسكري Smart Insulin Patch Could Replace Painful Injections for Diabetes
أنا مصاب بالسكري
أضيف بواسطة alashbal

   لَّزْقَة الإنسولين الذكية يمكن أنْ تكون بديلة للحقن المؤلمة للسكري

Smart Insulin Patch Could Replace Painful Injections for Diabetes

إنَّ حقن الانسولين المؤلمة يمكن أن تصبح شيئا من الماضي بالنسبة للملايين من مرضى السكري وذلك بفضل اختراع جديد من الباحثين في جامعة ولاية نورث كارولينا وجامعة ولاية كارولينا الشمالية في تشابل هيل والذين قاموا بإنشاء أول "لَّزْقَة الإنسولين الذكيَّة ". وعلى الرغم من أنَّها  لحد الآن تمَّ اختبارها على نموذج حيواني فقد تبين أنَّ اللَّزْقَة تستطيع  الكشف عن الزيادة في مستويات السكر في الدم وتفرز جرع من الأنسولين في مجرى الدم كلما دعت الحاجة ذلك.

اللزقة (The patch) تكون رقيقة ولا تزيد عن حجم عملة القرش المعدنية وهي مغطاة بأكثر من مائة إبرة صغيرة كل منها حوالي حجم شعرة الجفن. وهذه  الإبر المِكرويَّة "Microneedles" قد تمَّ تجميعها في وحدات تخزين مجهرية (Microscopic Storage Units) للأنسولين و أنزيمات تحسس أو إستشعار السكر والتي أي الانزيمات تطلق بسرعة خزينها من الإنسولين  عندما تصبح مستويات السكر في الدم مرتفعة فوق الحدود الطبيعية.

ووجدت الدراسة أنَّ هذه اللَّزْقَة الجديدة غير مؤلمة ويمكن أن تُخفِّض مستوى السكر في الدم في نموذج الفأر المصاب بمرض السكري النمط الأول (أي الذي يُصيب الأطفال) لمدة تصل إلى تسع ساعات. وتحتاج هذه الطريقة الى مزيد من الإختبارات ما قبل السريرية وتجارب سريرية لاحقة على البشر إستعمال هذه اللزقات للمرضى وعليه تظهر هذه الطريقة أمل كبير. اللَّزْقَة تعمل بسرعة وسهلة الاستخدام وتُصنَّع من مواد بيولوجية غير سامة.

معتمدة 3

ويمكن وضع لَّزْقَة الأنسولين الذكية في أي مكان على الجسم للكشف عن زيادة نسبة السكر في الدم ومن ثمَّ تفرز جرع  من الأنسولين حسب الحاجة. لقد تمَّ تصنيع  الحويصلات الاصطناعية لأداء مهام اللَّزْقَة باستخدام اثنين من المواد التي يمكن بسهولة إيجادها في الطبيعة. والمادة الأولى هي حمض الهيالورونيك وهي مادة طبيعية وتشكل مكون من مكونات العديد من مستحضرات التجميل. والثانية هي نترو إميدازول-2 (2-Ntroimidazole)  وهي أيضاً مركب عضوي يستخدم عادة في فحوصات التشخيص. ربط الباحثون بين الاثنين لخلق جزيء جديد مع نهاية واحدة محبة أو جاذبة للماء (water-loving or hydrophilic) وأخرى كانت رافضة أو باعدة للماء (Water-fearing or hydrophobic). ومزيج من هذه الجزيئات يتجمع ذاتياً شكل حويصلة وبالضبط كما تلتحم قطرات الزيت في الماء مع توجه النهايات الرافضة أو الباعدة للماء صوب الداخل وتوجه النهايات المحبة أو الجاذبة للماء صوب الخارج. وكانت النتيجة هي تكوُّن الملايين من الهياكل التي تشبه الفقاعات وكل واحدة منها 100 مرة أصغر من عرض شعرة الإنسان. في كل من هذه الحويصلات أدخل الباحثون نواة صلبة من هرمون الأنسولين مع أنزيمات مصممة خصيصا لاستشعار أو تحسس السكر. في التجارب المختبرية وعندما ترتفع مستويات السكر في الدم فإنَّ السكر الزائد يتجمع في الحويصلات الاصطناعية. وهنا فإنَّ الأنزيمات تقوم  بتحويل السكر إلى حمض الغلوكونيك (Gluconic acid) مستهلكة بذلك الأوكسجين جميعه. ونتيجة نقص الأوكسجين أو "نقص الأكسجة" يؤدي إلى تحويل جزيئات النترو إميدازول-2 (2-Nitroimidazole) الباعدة للماء الى أخرى جاذبة للماء الأمر الذي يسبب بشكل سريع تباعد الحويصلات عن بعضها باعثة أو محررة الإنسولين الى مجرى الدم.

لقد تمَّ صنع الإبر المِكرويَّة “Microneedles" هذه باستخدام نفس حمض الهيالورونيك الذي كان العنصر الرئيسي من الجسيمات النانوية ولكن في شكل إبر صغيرة جداً وأكثر صلابة بما فيه الكفاية لاختراق الجلد. وقد تمَّ ترتيب أكثر من مائة من هذه الإبر المِكرويَّة على شريط رقيق من السليكون لخلق ما يشبه نسخة صغيرة وغير مؤلمة من حشية أو مضجع لمسامير. وعندما وضعت هذا اللَّزْقَة على الجلد اخترقت الإبر المِكرويَّة السطح مستفيدة من الدم المتدفق في أوعية الشعيرات الدموية تحتها.

معتمدة 1

معتمدة 2

وحالما يستطيع الباحثون تصميم  جزيئات الأنسولين النانوية الذكية “Intelligent insulin nanoparticles,” هذه سوف يُمهَد الطريق لإستعمالها لمرضى السكري بدلاً من إستعمال الإبر الكبيرة لحقن الإنسولين أو الأنبوبة في حالة مضخات الإنسولين الإصطماعية.

واختبر الباحثون قدرة هذا النهج للسيطرة على مستويات السكر في الدم في نموذج الفأر المصاب بالسكري النمط الأول. وأعطوا المجموعة من الفئران الحقن القياسية من الأنسولين عن طريق زرقه تحت الجلد وحسب المستويات المقاسة لسكر الدم الأمر الذي خفَّضه الى وضعه الطبيعي ولكن بعد ذلك سرعان ما قفز مرة أخرى الى معدلات مرتفة. في المقابل وعندما عالج الباحثون مجموعة أخرى من الفئران بإستعمال لَّزْقَة الإبر المجهرية لاحظوا أن مستويات السكر في الدم  قد تمَّ السيطرة عليها في غضون ثلاثين دقيقة وبقيت على هذه الحال لعدة ساعات.

وبالإضافة إلى ذلك وجد الباحثون أن بإمكانهم ضبط اللَّزْقَة لتغيير مستويات السكر في الدم فقط ضمن معدل معين من خلال تغيير جرعة الأنزيم الموجود في كل من هذه الإبر المِكرويَّة. ووجد الباحثون أيضا أن اللَّزْقَة لم تسبب المخاطر التي تسببها حقن الانسولين. فحقن الإنسولين يمكن أنْ تسبب هبوط حاد في سكر الدم إلى مستويات منخفضة بشكل خطير عندما يحقن الإنسولين بشكل متكرر. الجزء الصعب من رعاية مرضى السكري ليس جرعات الانسولين أو تحليل السكر في الدم أو النظام الغذائي ولكن في الحقيقة هي تكرار عمل كل من هذه الواجبات عدة مرات في اليوم وطول العمر. واذا أصبح بالإمكان إستعمال هذه اللزقات لمرضى السكري سوف تتبدل اللعبة. وبسبب كون الفئران هي أقل حساسية للأنسولين من البشر يعتقد الباحثون تأثيرات اللَّزْقَة التي تجعل السكر في الدم مستقراً قد تستمر لفترة أطول عندما تعطى للمرضى البشر. والهدف في نهاية المطاف هو تبديل لَّزْقَة الإنسولين الذكية  لمرضى السكري البشر سوف يتم فقط كل بضعة أيام.

خلاصة: لقد طورَّت هذه الدراسة المختبرية والحيوانية نوع جديد من اللزقات المتحسسة للسكر. تُثبت هذه اللصقات على الجلد ويتحرر منها الأنسولين استجابة لاستشعار المستويات العالية للسكر. وأظهرت الدراسة أن اللزقات كانت قادرة على خفض مستويات السكر في الدم عند الفئران المصابين بمرض السكري المُستحَّث كيميائيا. هذا البحث هو في مرحلة مبكرة ولحد الآن لا نعرف كيف تعمل بشكل جيد عند البشر. على سبيل المثال، حجم البشر هو أكبر بكثير من الفئران وهذا يقتضي على الباحثون أن يعرفوا ما إذا كان في الإمكان تحرير ما يكفي من الأنسولين لتنظيم مستويات السكر في الدم لدى البشر. وسوف نحتاج أيضا الى معرفة المدى الذي تستطيع بها اللزقات كيفية تنظيم مستويات السكر في الدم. على الرغم من أن الناس قد يفضلون اللزقات على زرق الحقن بشكل متكرر. سوف يحتاج الباحثون إلى النظر في الآثار الطويلة الأجل لإستعمال هذه اللزقات عند الحيوانات للتأكد من أنها آمنة وفعالة بما فيه الكفاية قبل اختبارها على البشر. هناك الكثير من العمل الدائب في مجال بحوث السكري لتطوير بدائل حقن الأنسولين.

المشاهدات 32   تاريخ الإضافة 2016/03/29   آخر تحديث 2018/10/13 - 20:11   رقم المحتوى 3690
أضف تقييم
أخبار مشابهة
تابعنا على
إحصائيات الزوار
اليوم 106 الشهر 2451 الكلي 10001008
الوقت الآن
الثلاثاء 2018/10/16 توقيت بغداد
تصميم وتطوير