مرض السكري
الوقاية منه
الطرق العلاجية الحديثة
للسيطرة الشاملة عليه
طبيب الإستشاري الأستاذ عبدالأمير عبدالله الأشبال
دكتوراه بالطب الباطني
اختصاصي قلبية - باطنية
استشاري الغدد الصم والسكري
باحث وخبير بالمرض السكري
كلية طب المستنصرية - بغداد - العراق
العيادة الخاصة: المركز الإستشاري التخصصي العلمي للسكري
بغداد-الحارثية-شارع الكندي-عمارة الكروان
آخر المواضيع
دوام العيادة مساء كل أيام الإسبوع ما عدا يوم الجمعة دوام صباحي ومسائي يوم السبت انتقل المركز الإستشلري العلمي الحقيقي الأول في العراق للسكري- الطبيب الإستشاري الأستاذ عبدالأمير الأشبال الى ىشارع الكندى - عمارة الكروان دوام العيادة مساء كل أيام الإسبوع ما عدا يوم الجمعة دوام صباحي ومسائي يوم السبت العنوان :العراق -بغداد - الحارثية - شارع الكندي - عمارة الكروان تلفون مكتب العيادة : موبايل : 07818308712 و 07901846747 عنوان العيادة:العراق - بغداد - الحارثية– شارع الكندي–عمارة الكروان-موبايل الحجز :07818308712 عنوان العيادة:العراق -بغداد -الحارثية– شارع الكندي–عمارة الكروان-موبايل الحجز :07818308712 المحاضرة السادسة الجزء الأول والثاني والثالث من محاضرات موسوعة السكري للأشبال الطب اللاتخصصي اللاإنساني التجاري مواصفات الممارسة الطبيبة الإنسانية والعلمية الجيدة مقارنة بعكسها نصائح لمستخدمي المكملات الغذائية (بين الدوافع التجارية الربحية لتسويقها وبين المنافع التي يُروج لها ) تناول مكملات الكالسيوم ومخاطرها على القلب والأوعية الدموية نمط الحياة الصحي كوقاية وعلاج غير دوائي لمرضى السكري النمط 2- المحاضرة السابعة من محاضرات موسوعة السكري – الطبيب الإستشاري الأستاذ عبدالأمير الأشبال النقص النسبي لإفراز الإنسولين كأحد عوامل منشأ السكري النمط 2 - المحاضرة السادسة- الجزء الأول- الطبيب الإستشاري الأستاذ عبدالأمير الأشبال  الخلل في إفراز هرمون الجلوكاكون كأحد اسباب منشأ السكري النمط 2 - المحاضرة السادسة-الجزء الثالث أعراضُ المرض السكري النمط 2 وعلاماتُه ومساره الأعراض الجانبية الخطرة والفعل المشكوك به لأدوية مُثبِّطات الأنزيم بروتين ببتايديز ببتديل الثنائي
أسباب الارتفاعات في مستويات السكر عند الاستيقاظ من النوم صباحا عند مرضى السكري
أسباب الارتفاعات في مستويات السكر عند الاستيقاظ من النوم صباحا عند مرضى السكري
أنا مصاب بالسكري
أضيف بواسطة alashbal

أسباب الارتفاعات في مستويات السكر عند الاستيقاظ من النوم صباحا عند مرضى السكري

الطبيب الإستشاري الأستاذ مؤلف موسوعة المرض السكري

عبدالأمير عبدالله الأشبال

دكتوراه بالطب الباطني أستاذ وباحث وخبير بالمرض السكري

مع قليل من المتابعة يمكنك تحديد ومحاربة أسباب الارتفاعات في مستويات السكر عند الاستيقاظ من النوم صباحا.

أحيانا مرض السكري يظهر بحالات يصعب تفسير اسبابها. وم ثال ذلك ارتفاع مستويات السكر في الصباح أعلى من مستوياتها عند النوم. فقد يفكر المريض بأنَّه لم يأكل خلال الليل ومع ذلك إرتفعت مستويات السكر صباحاً حوالي الساعة الثامنة. وفي الواقع ثمة ثلاثة أسباب مرشحة لحدوث مثل هذه الحالة وهي :

- ظاهرة الفجر 

- أثر سوموجي 

- إضمحلال أو تراجع فعل الإنسولين.

ظاهرة الفجر (The Dawn Phenomenon )

ظاهرة الفجر هي الارتفاع الطبيعي في نسبة السكر في الدم ما بين الساعة 4:00 و 8:00 صباحا، ويحدث بسبب التغيرات الهرمونية في الجسم. فالجسم يقوم بعدة وسائل للإستعداد والتهيؤ لليوم التالي الجديد. ومن هذه الوسائل هي تحريره لكمية من الهرمونات كالكورتيزول وهرمون النمو والأدرينالين الأمر الذي يترتب عليه إرتفاع السكر. فهذه الهرمونات معروفة بمفعولها المضاد للإنسولين. فالأناس الغير مصابين بالمرض السكري يقوم الجسم بنفس الوقت إفراز الإنسولين للمحافظة على توازن السكر ضمن الحدود الطبيعية. ولكن بالنسبة لمرضى السكري يكون إرتفاع السكر بدرجة ملحوظة بسبب الخلل في فعل الإنسولين. 

ومما يجعل الأمر أكثر إشكالية هو أن آثار ظاهرة الفجر تختلف بين فترة وأخرى عند شخص معين وكذلك تختلف من شخص الى آخر. فقد يكون إرتفاع السكر في صباح معين أكثر من صباح آخر وعند نفس الشخص حتى ولو تناول المريض نفس الطعام وقام بنفس النشاط الجسمي.

لا يزال الباحثون يسعون لمعرفة العلاقة بين تحرر هذه الهرمونات وارتفاع مستوى السكر في الدم. ولكن الشئ المعروف عند الجميع هو أن الكبد ينتج السكر ويطلقه للدم كجزء من ظاهرة الفجر.

إنَّ معالجة ظاهرة الفجر تعتمد على كيفية التعامل مع مرض السكري. فإذا كان المريض يستعمل الإنسولين يصبح من الضروري ضبط الجرعات بحيث يكون ذروة عملها يحدث أقرب إلى وقت أرتفاع السكر صباحاً. وإذا كان المريض من النمط الثاني فإنَّ الحبوب قد تُضبط جرعها بنفس الشئ ومثال ذلك إستعمال دواء المتفورمين للحد من إنتاج السكر من قبل الكبد."

تأثير سوموجي (The Somogyi Effect) 

وتعزى هذه الحالة إلى رد فعل في مستويات السكر في الدم بعد حصول نوبة هبوط السكر الليلية بسبب زيادة مستوى الإنسولين أو تناول الكحول أو عدم تناول كمية كافية من الطعام . وهذا الهبوط يُحفِّز إفراز الهرمونات ذات الفعل المضاد لفعل الإنسولين مما يعمل على ارتفاع تركيز السكر في الدم وقد يؤدي أحيانا إلى تكوُّن أجسام الكيتون في الدم. وقد لا يشكو المريض من أعراض أو قد يعاني من التعرق ليلا مع نوم غير مستقر أو غير مريح أو صداع عند الصباح. ومن المؤشرات على حدوث هذه الحالة أيضا هي المستويات المرتفعة لسكر الدم في الصباح وحتى تكون الكيتون أحيانا وكذلك الاحتياج إلى جرعة عالية من الإنسولين صباحا (أكثر من 1.5 وحدة أنسولين لكل كيلوغرام من وزن الجسم). ويمكن تشخيص هذه الحالة بواسطة التحري عن مستويات السكر أثناء الليل وصباحا على الريق. فإذا كانت مستويات السكر في الساعة الثانية إلى الثالثة صباحا منخفضة ومستويات السكر على الريق مرتفعة فقد يلجأ المريض إلى تخفيض جرعة الإنسولين قبل الغمرض النوم أو تخفيض جرعة الإنسولين المسائية أو تقليل ضخ الإنسولين, في حالة مضخة الإنسولين, أثناء الليل أو زيادة كمية الوجبة الإضافية قبل وقت النوم. ومن جملة خيارات علاج هذه الحالة أيضاً هو تقليل جرعة الإنسولين الكلية لا سيّما جرعة المساء. ويمكن كذلك إبدال الإنسولين متوسط الفعل بالإنسولين لنت الأطول أمداً (ألترالنتي) أو زرق الإنسولين متوسط الفعل قبل وقت النوم بدلاً من زرقه مساءً قبل العشاء. إنّ زيادة جرعة الإنسولين متوسط الفعل, وكما يحصل أحيانا بسبب عدم الانتباه إلى تأثير سوموجي, سوف يزيد من احتمال حصول نوبات هبوط السكر ليلا وارتفاع السكر على الريق.

إضمحلال أو تراجع مستوى الإنسولين (Waning Insulin ) 

وفي هذه الحالة فإنّ السبب هو إنتهاء أمد فعل الإنسولين المتوسط الفعل أو الطويل الفعل أثناء الليل الأمر الذي يؤدي إلى انخفاض مستوى الإنسولين في هذه الفترة وبالتالي ارتفاع السكر في الدم. ويُسْتدَل على انخفاض الإنسولين عندما يرتفع مستوى السكر في الدم في الفترة المحصورة بين الساعة الثانية والثالثة صباحا. وعلاج هذه الحالة قد يقتضي زيادة الجرعة المسائية من الإنسولين المتوسط الفعل أو زيادة جرعة الإنسولين الطويل الفعل قبل النوم. وعندما تأخذ جرعة الإنسولين الطويل المفعول قبل العشاء يمكن تأخير زرقها لتكون أقرب الى وقت الرقود ليلا للنوم .

ملاحظات مهمة لتحديد سبب الارتفاعات في مستويات السكر عند الاستيقاظ من النوم صباحا

قبل أن يضبط المريض والطبيب النظام الغذائي الخاص به أو الأدوية لمعالجة ارتفاع مستوى السكر في الصباح يجب معرفة أي من الأسباب المحتملة الثلاثة التي تسبب هذا الإرتفاع. ويتفق الخبراء على أن هناك وسيلة بسيطة , وإن كانت غير مرغوب بها نوعا ما, لمعرفة ما يحتمل أن تكون الحالة: إفحص نسبة السكر في الدم في الساعة 3:00 لعدة ليال متتالية لغرض معرفة مستويات السكر في وقت النوم وفي الساعة 3:00 صباحا وفي الصباح. ويمكن تلخيص الإحتمالات وفق النقاط التالية:

• إذا كان مستوى السكر في الدم إلى حد ما متقارب في الفترة بين قبل النوم والساعة 03:00 صباحا، ولكن بعد ذلك يرتفع بين الساعة 03:00 صباحا وفي الصباح، فهنا تكون الإحتمالات أنَّ المريض يعاني من ظاهرة الفجر.

• إذا كان السكر في الدم منخفضا في الساعة 3:00 صباحا، فالأرجح أنَّ المريض يعاني من تأثير سوموجي.

• إذا كان السكر في الدم أعلى في الساعة 03:00 صباحاً من مستواه عند النوم وكذلك يستمر أعلى في الصباح فهذا يعني أنَّ مستوى الأنسولين ربما بدأ يتضائل.

والأفضل هنا هو إتباع طريقة تحليل السكر المتواصل لغرض معرفة السبب في ارتفاع مستوى السكر في الصباح.

المشاهدات 206   تاريخ الإضافة 2016/01/27   آخر تحديث 2019/05/20 - 06:35   رقم المحتوى 3461
أضف تقييم
أخبار مشابهة
تابعنا على
إحصائيات الزوار
اليوم 300 الشهر 14302 الكلي 10091106
الوقت الآن
الثلاثاء 2019/5/21 توقيت بغداد
تصميم وتطوير